فن التلاعب بالرأي العام الجماهيري

0
الجدلية الهيجلـية وتطبيقها عمليا لتحريك الرأي العام نحو اتجاه محدد سلفا
The Hegelian Dialectic and its use in Controlling Modern Society


أ- تقديم مشكلة أو أزمة.. حقيقية أو مفتعلة
ب- إشعال الرأي العام وشغله بمناقشات طويلة ومتناقضة حول الموضوع، ومتابعة ردود الفعل المتوقعة
ج- الظهور فجأة بـ"حل للمشكلة" كانت الحكومة تريده من البداية لكن الرأي العام ما كان سيتقبله دون تهيئته عقليا  له!.. التهيئة العقلية للرأي العام تمت عن طريق الخطوتين الأولى والثانية: إثارة المشكلة وتوجيه الموضوع إعلاميا ناحية "الحل" المحدد المعين مسبقا


تطبيق عملي: مع حاجة المخابرات الأمريكية لملاحقة ومتابعة حركة الاتصالات في عصر الإنترنت ظهر اتجاه في المجتمع الأمريكي يرفض المراقبة ويعتبرها انتهاكا للخصوصية، خصوصا في فترة التسعينيات.

بدأت موجة الشكوك في الارتفاع مما هدد وكالات هامة كانت تعمل في الظل، كوكالة الأمن القومي
NSA
قامت هذه الوكالات بحل المشكلة عن طريق ترك المجال الجوي مفتوحا بلا تأمين يوم 11 سبتمبر 2001، على الرغم من توفر معلومات استخباراتية وصلت لإدارة بوش بهدف العملية

مع سقوط الأبراج الثلاثة بدأت موجة هلع في المجتمع الأمريكي، أزكاها الإعلام وأشعلها

فجأة خرج للنور قانون طوارئ أمريكي يسمح للحكومة بانتهاك كل الخصوصيات، والتجسس على شعبها دون محاسبة قانونية.. ولم يستطع أحد معارضته؛ لأن الرأي العام وقتها أصابه الذعر وكان مستعدا للتخلي عن حرياته مقابل الأمان

وبهذا وصلت هيئة الأمن القومي للنتيجة المرجوة من البداية، بل وأصبحت هناك فئة كبيرة من المجتمع تقبل بتجسس الحكومة عليها بعد أن كانت - قبل الحدث - ترفضه

Problem -> Reaction -> Solution

http://www.infowars.com/the-hegelian-dialectic-and-its-use-in-controlling-modern-society

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

المساهمون

مدونه اف اح

Google+ Followers