هلاك المنافقين

0
حتى الرياح تشمت في موت كبار المنافقين وترقص فرحا

حديث في صحيح ابن حبان:
(غزَوْا غزوةً بيْنَ مكَّةَ والمدينةِ فهاجَتْ عليهم ريحٌ شديدةٌ حتَّى وقَعَتِ الرِّحالُ فقال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : (هذا لِمَوتِ مُنافقٍ)
قال الراوي: فرجَعْنا إلى المدينةِ فوجَدْنا مُنافِقًا عظيمَ النِّفاقِ مات يومَئذٍ)

وبعد هذا نجد بعض المتنطعين يريدون منع المظلومين من الفرح بموت كاتب صحفي منافق أو مؤلف مسرحي شيوعي أو ممثل مشهور بسخريته من الإسلام والإسلاميين!!

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

المساهمون

مدونه اف اح

Google+ Followers