تسريع وتأمين مكتبة ملتقى أهل الحديث

0
برنامج مكتبة ملتقى أهل الحديث Moltaqa Library من أفضل البدائل اللينكساوية لبرنامج المكتبة الشاملة المستخدم على الويندوز.
وهذه نصيحة بسيطة للتعديل في خصائص البرنامج لتسريعه وتأمينه.

المبرمج قام بعمل ممتاز، لكنه ترك داخل إعدادات البرنامج سطرا برمجيا يقوم بإرسال إحصاءات التشغيل إليه ليساعده هذا في تطوير البرنامج وتحسينه. حذف هذه الخاصية يمنع البرنامج من الاتصال بالشبكة كل مرة يتم فتحه فيها، وبالتالي يكون تشغيله أسرع.


- افتح ملف إعدادات البرنامج، وغالبا سيكون في المسار التالي.. مع ملاحظة أن salama هو اسم الجهاز عندي وطبيعي أن يكون مختلفا عندك!
/home/salama/.config/Ahl-Alhdeeth

- ابحث عن السطر التالي
[Statistics]
url=http://albahhet.sourceforge.net/moltaqa-lib/index.php/statistics/upload_file/{OS}
send=true
last=1390534915
- قم بتغيير القيمة send من true إلى false

- وبهذا لن يتصل البرنامج بالإنترنت، ولن يرسل أي إحصاءات للموقع

(قمت بالتعديل على الملف باستخدام محرر الأكواد Geany كما ترى في الصورة. لكن أي محرر سيؤدي الغرض)

تكبير النوافذ تلقائيا في توزيعة لوبونتو

0
بعض التعديلات البسيطة على واجهة نظام التشغيل تؤدي لتحسن كبير في أسلوب العمل..
ومن هذا النوع من التعديلات مسألة فتح نوافذ البرامج - فور تشغيلها - في وضع التكبير Maximized
فلا يضطر المستخدم لإعادة تكبيرها كل مرة.

كيفية عمل هذا التعديل البسيط على توزيعة لوبونتو (التي تستخدم openbox للتعامل مع النوافذ) :
https://help.ubuntu.com/community/Lubuntu/Windows#Launching_Windows_Maximized

- فتح الملف الآتي بمحرر نصوص
/.config/openbox/lubuntu-rc.xml

- البحث عن السطور التالية
<!-- Maximize all normal windows when launched
    <application type="normal">
      <maximized>true</maximized>
    </application>
    -->
- قم بتفعيلها، بإلغاء وضعها الحالي (كمجرد تعليق داخل الكود) وتحويله لكود حقيقي.. وذلك بتغييرها إلى الآتي
    <!-- Maximize all normal windows when launched -->
    <application type="normal">
      <maximized>true</maximized>
    </application>
- حفظ الملف.

- فتح الطرفية وكتابة الأمر الآتي، ليتم تفعيل التغيير الذي قمت به
openbox --reconfigure
- انتهى.

والآن كلما فتحت المتصفح أو محرر النصوص إلخ فستجده تلقائيا في وضع التكبير.

فن الترجمة عن الإنجليزية 1

0
قيل قديما: لا تعطني سمكة..بل علمني الصيد.
وفي رأيي أنه من أفضل الخبرات والمهن التي قد تنفع الشاب العربي حاليا حرفة الترجمة عن الإنجليزية.
أطنان من الكتب تنتظر من ينقلها للغتنا.. جبال من الأفكار محجوبة عن أذهان شعوبنا لمجرد أنه لا يوجد فينا من تصدى لترجمتها.
لكني بالطبع لا أنوي أن أحوّل هذه التدوينة لدرس أو محاضرة تعلّمك فن الترجمة، فلذلك مصادره الأخرى المعروفة وطرقه التقليدية المجرَّبة.. بل ما أنويه هو تشويقك للمجال..
إثارة فضولك للمسألة بأسلوب جديد لن تجده مستخدما في الدروس التعليمية التقليدية..
وإن نجحتُ في إيقاد الشعلة داخلك وتحبيبك في هذا المجال بحيث تتولد داخلك الرغبة في البحث عن المزيد، فساعتها سأعرف أن هدفي من هذه الكلمات قد تحقق!



ما هي الترجمة؟
المترجم ليس مجرد ناقل للمعنى، بل مفسر لمقصود المؤلف الأصلي. انظر مثلا للصحابي ابن عباس والذي كان يقال له (ترجمان القرآن) لبراعته في تفسيره.
فإن كنت تريد ترجمة نص إنجليزي فلا مفر من فهمه واستيعاب معانيه قبل البدء في أي من خطوات الترجمة الفعلية.
قد تبدو لك هذه النصيحة بديهية.. لكن واقع الحال يخبرنا أن (الترجمة قبل قراءة النص بالكامل وفهمه) هي من الأخطاء الشائعة جدا حاليا.. خصوصا والعصر يغلب عليه الاستعجال ويفتقد شبابه روح التأني!!

والأكثر شيوعا هو الإسراع في فتح القواميس بعد الإطلاع السريع على النص مرة واحدة فقط..
وتكون نتيجة هذا أن الترجمة تخرج مهلهلة، غير متسقة، وفاقدة لذلك الخط الذي يربط بداياتها بنهايتها.

ولهذا يمكنني أن ألخص لك الخطوات الأساسية للتعامل مع النص المراد ترجمته للعربية:
1- قراءة وفهم الأصل
2- إعادة القراءة مع تظليل Highlighting الكلمات والجمل التي تستشعر أنها ستتطلب منك بحثا أو قدرا أعلى من الاهتمام.. ويزيد هذا الأمر في النصوص المُشْكِلة (أي التي تُشَكِّل ترجمتها لأول وهلة مشكلة)
3- تقسيم النص لفقرات إن لم يكن مقسما بالفعل؛ ليسهل عليك "هضمه" وليخف شعورك بضخامة المهمة التي أمامك.
4- ترجمة فقرة ثم مراجعتها مرة أولى
(أغلب استهلاك وقت المترجم يكون في المراجعة والتدقيق وإحكام الترجمة وتشذيبها، وتحسين "وقعها"، ووضع علامات الترقيم المناسبة)
5- التعامل بنفس الأسلوب مع الفقرة التالية.. وهكذا
6- القيام بمراجعة نهائية عامة

ولا تختلف هذه الفقرات الأساسية كثيرا حسب نوع النص.. سواء كان سهلا أو صعبا، شكسبير أو فيزياء الكم أو حوارا بين بطوط وميكي!


وحدة الترجمة:
يجب أن تكون الكلمة الواحدة أو المصطلح الواحد – ضمن مشروع العمل – ذات ترجمة واحدة ثابتة.
فلا يصح أن تترجم (The X-Files) بـ"الملفات السرية" ، ثم بعد عدة فقرات (عندما يعيد المؤلف استخدامها) نجدك ترجمتها بـ"الملفات الغامضة" أو "ملفات إكس"!!
فهذا من علامات شرود ذهن المترجم وعدم تمكنه من أدواته، ويخلق جوا من الحيرة وسوء الفهم عند القارئ.

ذوق المترجم:
مسألة الذوق يصعب توصيفها وتحديدها بشكل واضح، لكن المحاولة لن تضر.
إن شعرتَ أن المؤلف الأصلي يتعامل – مثلا – مع اسم (The X-files) على أنه معروف ولا يحتاج توضيحا للقارئ الغربي، فلا تفترض نفس الشيء عند القارئ العربي، لاختلاف البيئة والثقافة والاهتمامات.
فحاول إضافة ما تظن أن توضيح السياق يقتضيه، إما في الهامش أو ضمن النص نفسه، كجملة اعتراضية أو بين هلالين.
فقل مثلا: «مسلسل "الملفات السرية"» (فتكون أضفت كلمة مسلسل للتوضيح)
أو قل: «المسلسل المختص بالغوامض، والمسمى: الملفات السرية» (فتكون أسهبت في توضيح المقصود)
ولا تبخل على القارئ العربي بأن تضيف الاسم الإنجليزي ضمن الترجمة، لعله يحتاج للبحث عنه بنفسه لمزيد من المعلومات عن الموضوع. لكن لا تسرف أيضا في هذه المسألة بحيث تكون صفحة ترجمتك تحوي من الكلمات الإنجليزية ما يقترب من الكلمات العربية!

ترجمة العناوين:
هي فن في حد ذاتها!.. خصوصا عندما يكون المطلوب هو جذب القارئ لشراء الكتاب المترجم.
فالترجمة الحرفية لا محل لها هنا، لأنك تخاطب قارئا مختلفا عن القارئ الذي كان مستهدفا بالنص الأصلي.
مثال عملي:
صدر كتاب في أمريكا عنوانه RFK Must Die وموضوعه حادثة اغتيال السيناتور روبرت كينيدي أثناء حملته الرئاسية. وكان المتهم هو الفلسطيني سرحان بشارة سرحان.
العنوان مأخوذ بالحرف من مذكرات شخصية كان يكتبها سرحان في حالة تشبه التنويم المغناطيسي.. ويعيد تكرارها لعشرات المرات في الصفحة بخطه..
RFK Must Die.. RFK Must Die وهكذا..
لكن عند صدور الترجمة العربية للكتاب كان العنوان الذي اختارته دار النشر هو (روبرت كينيدي يجب أن يموت)
والسبب هو أن القارئ الأمريكي معتاد على الحروف الأولى للاسم.. فبمجرد أن يقرأ RFK سيفهم من هو المقصود. أما نحن فلن يكون للكلمة نفس الوقع في أذهاننا إن رأيناها مكتوبة هكذا (ر ف ك يجب أن يموت)
فالترجمة الحرفية – كما ترى – كانت ستؤدي للغموض والتعمية.. في حين أن هدف المترجم الناجح هو التفسير والتوضيح.

وهناك مثال عكسي شهير:
فعندما تمت ترجمة رواية نجيب محفوظ (أولاد حارتنا) للإنجليزية، اختار المترجم أن يغير العنوان إلى (أبناء الجبلاوي).. ربما لصعوبة ترجمة مفهوم "الحارة الشعبية المصرية" للإنجليزية، وربما لأن الاسم الغريب على أسماع الإنجليز (أي: الجبلاوي) سيجتذب القارئ لمعرفة معناه، فيشتري الكتاب.
فكلها عمليات ذوقية يصعب قياسها بدقة، لكنها هامة بالتأكيد.
=====


(عالم الترجمة واسع ومترامي الأطراف.. ولهذا لن أطيل عليك هنا أكثر من هذا، بل سنبدأ معا سلسلة تدوينات بعنوان: فن الترجمة عن الإنجليزية ، على أن تنتهي كل تدوينة ببضعة أسئلة خفيفة لشحذ الذهن وإثارة التفكير، تمهيدا لما سيأتي بعدها.. فما رأيك؟)


أسئلة:
كيف تترجم التالي للقارئ العربي، ولماذا؟
Devil's Advocate
DeJa Vu
XIV
Love Child




هذه التدوينة مشاركة في مسابقة التدوين الثانية، التي عرضها المدوّن: عبد الله المهيري
http://abdulla79.blogspot.com/2014/01/blog-post_9.html

كروبيم رؤيا حزقيال وابن أبي الصلت

0
قمت منذ فترة بما يمكن تسميته بعملية "فك شفرة" لأحد أهم ألغاز سِفر حزقيال التوراتي..
فقرات وقف أمامها كثير من الباحثين اليهود والنصارى، إلا أن فهمها لا يتم إلا بعد الاعتراف بأن النص بشري محرّف.. ولهذا استغلق فهمها عليهم..
لن أطيل في تفاصيل المسألة ولا مقدماتها؛ لأن محل هذا هو فصول كتاب «أساطير الأولين والديانات الباطنية» بإذن الله، لكن سأذكر هنا بحثا فرعيا قادني بحث المسألة إليه، ﻷنه طريف، بالمعنى الحرفي القديم لكلمة طريف، أي جديد.

يقول مؤلفو سفر حزقيال أنه رأى رؤيا.. ويسردون هذه الرؤيا بتفاصيل مبهمة أحيانا وعجيبة أحيانا أخرى.. وملخصها هو أنه رأى الملائكة حملة العرش، وأن "الحضور الإلهي" الذي كان قابعا على الهيكل قد ارتفع عنه لما وقع العقاب الإلهي على بني إسرائيل بأن تم سبيهم إلى بابل.
والنص يركز على الشكل الغريب لحملة العرش، وينسب لهم أوصافا اتفق كثير من الباحثين أنها أوصاف اقتبسها المؤلفون من التماثيل التي كانت منتشرة في الحضارات الوثية المجاورة لليهود.
فيقول النص مثلا أن الحملة كانوا أربعة.. واسمهم أو نوعهم هو "كروبيم"، الجمع العبري لكلمة "كَروب".. ولهم نقاشات وجدالات كبيرة في المسألة، وفي رتبة هؤلاء بين طبقات الملائكة، إلخ.

المهم في الموضوع هو أن النص يصف كل كروب بأن له أربعة وجوه!!
كل وجه في اتجاه. واحد على شكل ثور، والآخر بشري، والثالث كالنسر، والرابع كالأسد.
بعض الشراح يأخذون النص بقراءة حرفية.. والآخرون ينظرون إليه على أنه رمز لشيء ما وليس توصيفا فعليا.
مؤخرا بدأ يسود الرأي القائل أنها رموز للأبراج الفلكية النجمية، وأنها متأثرة بهوس البابليين بالفلك وعبادة الأجرام.. وهو الرأي الأقرب للصواب.
لكن محاولات إسقاط الرموز على الأبراج (كبرج الثور مثلا، وبرج الأسد) لم تصل لتوافق علمي واضح بخصوص الرمزين الباقيين.. لكن بتوفيق من الله أستطيع أن أقول أن المسألة تم حلها.

في بداية النص التوراتي للرؤيا الحزقيالية تركيز على أنها جاءته وهو واقف على نهر، ثم رأى الكائنات الكروبية تأتي ناحيته من جهة الشَمال.. وقد كان هذا مفتاح المسألة!
فالقدماء وضعوا تصوراتٍ تصويرية للكوكبات النجمية، كما هو معروف.. ومحبو الفلك وهواة الرصد يعرفونها..
فهناك، على سبيل المثال، كوكبة أندروميدا، والتي يسميها العرب "المرأة المسلسَلة".. وكوكبة بيجاسوس، الفرس الطائر المجنح.. وكوكبة الدب الأصغر، أي (أورسا ماينور)، والتي تشتهر بوجود النجم القطبي الشمالي فيها، مكان ذيل الدب.. وهكذا

لكن ما يهمنا هنا هو كوكبة النهر، والتي تقبع في السماء عند قدم كوكبة الصياد (أوريون، الجبار)، والذي هو على صورة رجل قوي يحمل هراوة يرفعها في وجه كوكبة هامة أخرى هي كوكبة الثور!!
هل بدأت الصورة تتضح لك الآن؟.. فها هو النهر، والبشري، والثور.. أما كوكبة الأسد والنسر (طائر العُقاب) فمعروفان.
وإن كنت تنظر للرجل والثور والأسد والنسر وأنت واقف على النهر تنظر، كما يقول النص، فستجدهم في جهة الشمال!



تفاصيل المسألة - مع مزيد من الرسوم التوضيحية - سأضعها في فصل "حزقيال" من الكتاب بعون الله.. لكن ما فات هو جوهر الموضوع.
أما الطريف والذي كنت وعدت به في بداية التدوينة، فهو أن المسألة كانت معروفة، بشكل ما، منذ الجاهلية!
فخلال بحثي وجدت بيت شعر للشاعر الجاهلي أمية بن أبي الصلت، يشير لفهمه لحقيقة النص، وأن المقصود به هو رموز فلكية.

ابن أبي الصلت كان مثقفا ومحبا للمعرفة في عصره، وخالط الرهبان وتعلم منهم.. وكان يريد أن يكون هو رسول الفترة الذي كان العالم ينتظره.. ولهذا يقال أن حسده للرسول - لما نزلت الرسالة على محمد صلى الله عليه وسلم - منعه من الدخول في الإسلام.

لو فتحت ديوان أمية بن أبي الصلت (طبعة بيروت، تحقيق د/ سجيع جميل الجبيلي ، 1998) صفحة 49 ، فستجد قصيدة عجيبة من 15 بيتا.. هذه القصيدة تركز على وصف القمر، وفيها ذكر للنجوم والشمس أيضا.
أول بيت من القصيدة يتحدث عن الحياة والموت:
حيا وميتا لا أبا لك إنما .. طول الحياة كزاد غادٍ ينفد
أي أن عمر الإنسان كالطعام الذي يحمله المسافر في سفره، ينفد في النهاية

والشهر بين هلاله ومحاقه أجل لعلم الناس كيف يعدد
أي أن العمر يشبه حياة القمر، منذ يكون هلالا صغيرا إلى أن يختفي مرة أخرى في نهاية الشهر

وباقي القصيدة هو كالآتي:
لا نقص فيه غير أن خبيئه قمر وساهور يسلّ ويغمد
خرق يهيم كهاجع فى نومه لم يقض ريب نعاسه فيهجد
فاذا مرته ليلتان وراءه فقضى سراه أو كراه يسأد
لمواعد تجرى النجوم أمامه ومعمم بحذائهن مسود
مستخفيا وبنات نعش حوله وعن اليمين إذا يغيب الفرقد
حبس السرافيل الصوافي تحته لا واهن منهم ولا مستوغد
رجل وثور تحت رجل يمينه والنسر للأخرى وليث مرصد
حال الدرارى دونه فتجنه لا أن يراه كل من يتلدد
والشمس تطلع كل آخر ليلة حمراء يصبح لونها يتورد
ليست بطالعة لهم فى رسلها إلا معذبة وإلا تجلد
لا تستطيع بأن تقصر ساعة وبذاك تدأب يومها وتشرّد
ولسوف ينسى ما أقول معاشر ولسوف يذكره الذى لا يزهد
فاغفر لعبد إن أول ذنبه شرب وأيسار يشاركها دد

تأمل معي هذين البيتين:
حُبِس السُرافيل الصوافي تحته .. لا واهن منهم ولا مستوغد
رَجُل وثور تحت رِجل يمينه .. والنسر للأخرى وليث مُرصَد


من السياق الذي قبله نفهم أن الكلام عن القمر، وأنه يختفي لليلتين ثم يولد هلالا من جديد، وأن النجوم تظهر حوله في صفحة السماء.. ومنها نجم الفرقد ومجموعة نجوم بنات نعش.
وأنه ليس ضعيفا (واهن\مستوغد)، بل قويا لدرجة أن الشاعر يصوره بأنه يضع السرافيل تحت قدميه، مع أنها من الصفوة.
فما هي هذه "السُرافيل"؟!

الكلمة ليس المقصود بها الملاك إسرافيل، لأن الكلمة في صيغة الجمع هنا لا المفرد.. (انظر: الصوافي ، منهم)
المقصود بها هو نوع الملائكة الذي يسميه اليهود ملائكة الـ سرافيم، أي المشتعلة الحارقة الملتهبة، ومفردها سراف.. وهي مثل الكروبيم.
ثم يفسر الشاعر ويفصل مقصوده من السُرافيل عندما يقول أنها أربعة.. رجل وثور ونسر وليث.
وبالطبع ليس مقصوده هو أن الملائكة خاضعة تحت قدميّ القمر!.. بل أنها نجوم، أو مجموعات نجوم، يقل ضوءها عن نور القمر.. كما أورد مثلا ذِكر نجم الفرقد ونجوم بنات نعش، والكواكب الدراري (أي المضيئة).

وهذا البيت الشعري الجاهلي زيادة في التأكيد على أن الكائنات الموصوفة في رؤيا حزقيال هي رموز لكوكبات نجمية معينة ومحددة ومعروفة لمؤلفي النص..
الصياد أوريون (رَجُل)، والثور، والنَسر، والأسد (ليث)




 

=====
للأسف وقع سوء فهم لهذا البيت الشعري عند بعض المفسرين وعلماء الحديث، فأخرجوه من سياقه، وظنوا أن جملة (حبس السرافيل الصوافي تحته) تعود على المولى سبحانه وتعالى، لا على القمر!
ولو بحثت في كتب الحديث ستجد حديثا - ضعفه الألباني - يزعم أن الرسول سمع البيت وصدّق على ما فيه.. ومن هنا قال بعض المفسرين أن الملائكة حملة العرش هم أربعة لهم هذه الأشكال المذكورة!!
بل حاولوا التوفيق بين هذا المفهوم ومفهوم الآية التي تقول:
« وَالْمَلَكُ عَلَى أَرْجَائِهَا وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ » الحاقة 17
بأنهم الآن 4 ويوم القيامة 8 !!
=====

أعرف أن بعض هذه المعلومات قد تبدو معقدة للوهلة الأولى، إلا أن الأمور ستكون أوضح ضمن سياق فصول الكتاب، والذي سأحاول ترتيبه بشكل يجعل القارئ مندمجا مع السياق ومستمتعا بكل معلومة جديدة تأتي فتبني على ما عرفه في الفصل السابق..
ولولا المناخ الكئيب الذي يسبب الإحباط حاليا لكل صاحب مشروع فكري في مصر، لخرج العمل للنور مبكرا..
لكن رب ضارة نافعة.. فلو كنت أتممت الكتاب في السابق لما استطعت إضافة ما علمته مؤخرا، كتلك المسألة في سفر حزقيال، والذي كنت أتجنبه لعجزي عن فتح مغاليقه!



بعض الكلمات المفتاحية للموضوع:
كوكبة Constellation
كوكبة النهر Eridanus
كوكبة الثور Taurus
كوكبة الصياد/الجبار Orion
كوكبة الأسد Leo
كوكبة النسر/العُقاب Aquila
السيرافيم Seraphim
الكروبيم Cherubim
حزقيال Ezekiel

الموت وهاري بوتر

0

قبل صدور الجزء السابع والأخير من سلسلة روايات هاري بوتر، كان مجتمع محبي السلسلة يكاد يشتعل بالنظريات والنقاشات..
أغلبها كان يدور حول موضوع الموت.. ولا عجب، إذ عنوان الرواية المنتظرة كان (هاري بوتر ومقدسات الموت)!

في الجزء السابق، السادس، (الأمير الهجين)، تم قتل أهم شخصية في عالم السحرة.. الساحر دمبلدور، ناظر مدرسة هوجوارتس، على يد البروفيسور سيفيروس سنيب. وهو حدث هز محبي الرواية وعالم هاري بوتر، إلا أنه كان ضروريا للحبكة.
فكل سنوات دراسة هاري في المدرسة كانت تحت إشراف الناظر القوي دمبلدور بشكل أو بآخر.. وحيث أن الرواية الأخيرة يجب أن تركز على الصراع بين الشرير فولدمورت وهاري بوتر، فوجود شخصية قوية مثل دمبلدور كان سيبعد التركيز عن هاري. فالروايات - قبل كل شيء - تحكي رحلة هاري بوتر، لا رحلة دمبلدور!
وعلى الرغم من هذا فقد كان ألبوس دمبلدور هو الحاضر الغائب في الرواية الأخيرة.. إذ أفردت المؤلفة ج.ك.رولينج له عدة فصول تحكي قصة حياته في شبابه، قبل أن يعرفه بوتر.
دمبلدور
لكن الفترة البينية التي كانت بين الجزئين السادس والسابع شهدت ظهور نقاشات عنيفة تدور حول شيئين:
1- هل مات دمبلدور فعلا، أم أن المسألة خدعة.. أم يا ترى هل سيعود من الموت في الجزء الأخير؟
2- أي من أبطال الرواية الثلاثة - هاري ورون وهرميوني - سيموت مع نهاية الصراع والحرب الدائرة بين قوى الخير والشر في عالم السحرة؟

عشرات النظريات استمعت لها وقرأتها في تلك الفترة. وكنت أتابع أشهر بودكاست (مدونة صوتية) يصدرها الهواة المحبين للسلسلة، وأقصد بالطبع بودكاست ماجِل-كاست MuggleCast والذي استمر لما يقارب الـ 200 حلقة !!
وتطوع شخص ما بنشر موقع إلكتروني يجمع "أدلة" حياة دمبلدور وأنه لم يمت كما ظهر من أحداث الجزء السادس.. وحاز موقع DumbledoreIsNotDead.com على شهرة واسعة، ثم خبا بريقه بعد ظهور الجزء السابع الذي أكدت فيه المؤلفة موت دمبلدور.

في الجزء السابع من الرواية زار هاري قبر والديه لأول مرة. وقرأ على شاهد قبرهما جملة محفورة، مصدرها الإنجيل، ومنسوبة لبولس:
«آخر عدو سيُباد هو الموت» رسالة كورنثوس الأولى 15: 26
والمقصود هو أن يسوع سيقضي على الموت ذاته.
قبر والد ووالدة هاري بوتر
وهي فكرة الساحر الشرير فولدمورت وأتباعه من "آكلي الموت Death Eaters" الذي بحث عن الخلود عن طريق تقسيم روحه لأجزاء سبعة ليصعب قتله والتخلص منه!
في حين أن الرواية توجه القارئ لفكرة أن الموت لا مفر منه.. وأنه مرحلة على الإنسان أن يتقبلها لينتقل بها من هذه الحياة للحياة الأخرى.
فأم هاري وأبوه ماتا.. وأبوه الروحي (سيريوس بلاك) مات أيضا مقتولا.. ومعلمه ومرشده ألبوس دمبلدور مات.. لكن ذكراهم تحيا معه.

والجزء الأخير اسمه (هاري بوتر ومقدسات الموت) لسبب محدد، وهو أن القصة الأساسية في هذا الجزء تدور حول حكاية شعبية معروفة في عالم السحرة.. حكاية الإخوة الثلاثة الذين قابلوا الموت فأعطاهم ثلاث هدايا سحرية خارقة.
تقول الحكاية أن الأول كان مغرورا وأراد أن يذل الموت فطلب منه هدية هي عبارة عن عصا سحرية مقاتلة تنتصر في كل المبارزات..
والثاني طلب حجرا سحريا يستطيع به إعادة الموتى للحياة..
أما الثالث فكان ذكيا متواضعا، فطلب رداءا سحريا يحجب مرتديه عن كل الأنظار.. حتى عن نظر الموت ذاته.
الأخ الأول ذاعت شهرته وشهرة عصاه التي لا تهزم.. مما أثار حسد الحاسدين، فقتله أحد الأشخاص في نومه وسرق العصا منه.. ومن يومها تتناقلها يد بعد الأخرى، ناثرة الدمار والقتل أينما حلت.
والأخ الثاني أعاد حبيبته المتوفاة للحياة.. لكنها عادت كشبه شبح، غريبة عن الدنيا، مما أصابه بالاكتئاب فانتحر ليلحق بها.
وهكذا، تقول الحكاية، انتصر عليهما الموت.. ومات كلاهما.
أما الثالث فعاش حياته كاملة، والموت لا يراه، حتى إذا شبع من الحياة خلع رداءه وأعطاه ميراثا لابنه، وذهب مع الموت برضاه.
وتقول الحكاية أن من يستطيع تجميع الأشياء الثلاثة معه فسيكون "سيدا على الموت Master of Death".. وهو حلم سعى الكثيرون لتحقيقه بلا جدوى.
علامة مقدسات الموت
الدائرة للحجر، والخط للعصا، والمثلث رمز للرداء المحيط بالاثنين
وخلال أحداث الجزء السابع يعرف القارئ أن رداء الاختفاء وصل بالميراث إلى أبي هاري بوتر، ثم حفظه دمبلدور بعد موت الأب إلى أن أعطاه لهاري فيما بعد.
وأن حجر القيامة من الأموات كان ميراثا عائليا لدى فولدمورت، لكنه كان يجهل قصة المقدسات أصلا فلم يدرك أهميته.. وانتقل الحجر فيما بعد إلى دمبلدور الذي وجده بعد بحث، ثم أعطاه في وصيته - بعد موته - لهاري أيضا.
أما العصا القاتلة فكانت مع دمبلدور طيلة حياته، لأنه الأقدر على استخدامها الاستخدام الأمثل، في الخير دون الشر.. ثم تم دفنها مع جثته في قبره.
ولما علم فولدمورت بهذا سرقها من القبر لأنها أقوى أداة للقتل معروفة في عالم السحرة.

وقد دار في ذهني سؤال.. ما معنى أن من يجمع الثلاثة سيكون سيدا للموت ومتحكما فيه؟.. فالإجابة لم ترد صريحة في الرواية..
ثم عرفت الإجابة لما تذكرت رد النمرود على إبراهيم حين قال له: أنا أحيي وأميت!
فالعصا تقتل.. أي تسبب الموت.
والحجر يعيد الميت للحياة.
والرداء يحجب صاحبه عمن يريد قتله.
فصاحب الثلاثة يمكنه - على الأقل نظريا - قتل أعدائه، وحماية نفسه من القتل، وإعادة حلفائه المقتولين إلى الحياة!

لكن في نهاية الرواية يؤمن الأبطال أن الموت يجب تقبله حين يأتي.. وأن الهرب منه جبن.
ويتأكد هاري من هذا نتيجة لحواره مع أحد الأسباح الساكنين في هوجوارتس.. حيث يقول له أن كل ميت في عالم السحرة يتم تخييره بين الانتقال للحياة الأخرى أو البقاء في عالم الأحياء في صورة شبحية شفافة.. وأن خيار الجبناء هو البقاء كشبح!

وكنت عندما اقرأ سِفر التكوين التوراتي تعجبني جملة استخدمها المؤلفون لوصف موت إبراهيم عليه السلام:
«وفاضت روح إبراهيم ومات بشيبة صالحة، شيخا شبع من الحياة، وانضم إلى آبائه» تك 25: 8

ولنقارن هذا مثلا بموقف إبليس حين طلب من الله إمهاله وإطالة حياته إلى قرب يوم القيامة.. مع أن الشيطان متأكد من أن نهايته لا محالة ستكون في الجحيم!

«قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ * قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ * إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ» الحِجر 36
فطول عمره لن ينفعه بشيء.
وحياة قصيرة صالحة هي أفضل من طويلة فاسدة.. وإن كانت البركة في العمر مطلب جميع البشر.
فاللهم بارك في أعمارنا واجعلها في طاعتك.

أما اليهود فمسألة الموت تشكل هاجسا قويا عندهم.. ويحلمون بالخلود، وبأن الموتى منهم سيُبعثون للحياة الدنيا مرة أخرى حين يأتي مسيحهم المنتظر، فيعيشون معه ملوكا لمدة ألف عام.. فيما يعرف بعقيدة (المُلك الألفي).
ولاحظ أنه لا تركيز في اليهودية الحاخامية على الآخرة والجنة والنار.. بل كل اهتمامهم في المسألة منصب على وهم الحياة لألف عام في المستقبل!

« قُلْ إِنْ كَانَتْ لَكُمُ الدَّارُ الْآَخِرَةُ عِنْدَ اللَّهِ خَالِصَةً مِنْ دُونِ النَّاسِ فَتَمَنَّوُا الْمَوْتَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ *
وَلَنْ يَتَمَنَّوْهُ أَبَداً بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ *
وَلَتَجِدَنَّهُمْ أَحْرَصَ النَّاسِ عَلَى حَيَاةٍ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُوا
يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ
وَمَا هُوَ بِمُزَحْزِحِهِ مِنَ الْعَذَابِ أَنْ يُعَمَّرَ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ » سورة البقرة 94-96

الفيلم الأوروبي 2

0

كتبت من قبل عن الفترة التي تابعت فيها السينما الأوروبية، المختلفة كثيرا عن الأفلام الأمريكية الهوليوودية.
كانت العروض السينمائية تابعة لمهرجان الفيلم الأوروبي، كما قلت في تدوينة سابقة .. وبعدها بفترة حضرت – مع نفس الصديق – بعض العروض التي قدمتها مكتبة الإسكندرية، والتي كانت تابعة لحركة ما يسمى Dogme 95 ..
وهي حركة فنية سينمائية بدأها (لارس فون ترير) ، وكان هدفها الابتعاد عن المؤثرات والبهرجة التي سادت الأفلام مؤخرا.. والاعتماد على الإضاءة الطبيعية قدر الإمكان، مع الامتناع عن استخدام أي مؤثرات صوتية أو موسيقية يتم إضافتها بعد تصوير الفيلم!
وبهذا صار لصورة الفيلم المنتج بهذه الطريقة طابعا مميزا مختلفا.. وأصبح التركيز هو على القصة والشخصيات.

شاهدت مع صديقي عرضَين ولم استطع إكمال الثالث لأن محتواه كان صادما أكثر من المحتمل عندي!
الاثنان كانا من الدنمارك، وفي حين أن الثاني Mifune's Last Song لم أعد أتذكره بشكل جيد، إلا أن الأول Festen ظل عالقا بالذاكرة لسنوات.. وهذا دليل الجودة وقدرته على التأثير النفسي في المشاهد.
كلمة Festen بالدنماركي تعني الاحتفال The Celebration ، والفيلم تم إنتاجه 1998 ونال الكثير من الجوائز. والغريب أنه – على الرغم من اختلافه عن المعتاد – تم تقييمه على موقع IMDB بدرجة مرتفعة للغاية.
القصة أثبتت نجاحها حتى وصل الأمر إلى تحويل السيناريو لمسرحية تم تقديمها عدة مرات.. وعلمت مؤخرا أن الفيلم يتم تدريسه في معاهد السينما!

فيلم «الاحتفال» يمكن تصنيفه تحت بند الواقعية، على الرغم من أسلوبه الذي يقترب من الكوميديا السوداء والمبالغة.. وهو جمع صعب بين النوعين، الكوميديا والتراجيديا، لكن المحصلة النهائية تشهد بنجاح الخلطة.

مكان الأحداث هو قصر رجل ثري، كان في الأصل فندقا، يعيش فيه مع زوجته والكثير من الخدم.
الزمان هو احتفال وصوله لسن الستين، وحسب التقاليد ستتجمع العائلة والمعارف والأصدقاء في احتفال أرستوقراطي كبير.
تبدأ السيارات في الوصول للقصر.. الابن الأكبر كريستيان يأتي من باريس، حيث يعمل كصاحب سلسلة مطاعم ناجحة.
الابن الأصغر مايكل يأتي بزوجته وأطفاله. والابنة الوسطى هيلينا تأتي وحدها.
من الحوار نعرف أن كريستيان هو الابن العاقل، لكن علاقاته النسائية لا تنجح لسبب ما.
مايكل عنيف مع زوجته لكن بسذاجة، ويعتمد عليها تماما كالطفل مع أمه، وهو أقل العائلة نجاحا.. سريع الغضب لكن سريع الاعتذار.. وفي صغره عاش بعيدا عن البيت، في مدرسة داخلية. هذه النقطة ستثبت أهميتها للقصة فيما بعد.
كريستيان كان له أخت توأم انتحرت في حمام القصر قبل الأحداث بأسابيع قليلة..
تسير الأمور الاحتفالية طبيعية في البداية، لكن هيلينا تجد كتابة على حائط الحمام الذي ماتت فيه أختها، فتتذكر لعبة قديمة كانا يلعبانها في الطفولة.. وبتتبع الأسهم المرسومة على الحوائط تصل لرسالة كانت الأخت قد خبأتها قبل انتحارها!
لا نعرف المحتوى إلا بعد أن يحدث شيء آخر.. حيث يقوم كريستيان وسط الاحتفال ويخيّر أباه بين خطبتين سيلقي الابن إحداهما.. الصفراء أم الخضراء.. ويختار الأب الخضراء، فيصفها الابن بأنها ستكون: خطبة الحقيقة!
الصفراء أم الخضراء؟؟
"لقد كان أبي يغتصبني أنا وأختي المنتحرة ونحن صغار!".. هكذا يفجر كريستيان القنبلة بين الحضور.. لكن الغريب هو محاولة الجميع لتجاهل ما قال!
يستمرون في الاحتفال والشرب محاولين نسيان الموقف كله.. فينزوي الابن ويصمت منكسرا.
لكن كبير الطهاة في البيت يقوم بتشجيعه على مواصلة المواجهة.. فيقوم كريستيان مرة أخرى ويقول أن أفعال الأب هي السبب وراء الاضطراب النفسي للأخت وانتحارها.
يثور الضيوف، وخاصة الابن الأصغر مايكل، ويلقون بكريستيان خارج القصر.
يرفضون سماع الحقيقة المرة
 يعود مرة أخرى فيعاودون إخراجه بالقوة، لكن هذه المرة يربطونه في شجرة كي لا يفسد ليلتهم!
وتترى الأحداث، فنجد هيلينا تقرأ – باكيةً - رسالة أختها والتي تحوي اعترافا بجريمة الأب.
ويقول كريستيان أن الأم شاهدت الأب مرة وهو يعتدي جنسيا على ابنها الطفل لكنها صمتت لتحفظ صورة الأسرة!

في النهاية يقوم الابن مايكل بالتعدي الجسدي على الأب بعد أن اهتزت صورته أمامه.. على الرغم من أن الأب كان قبل ساعات قد وعده بمساعدته اجتماعيا عن طريق إدراجه في المحفل الماسوني الخاص بالأغنياء، والذي ينتمي إليه الأب!
الأب مضطرب بعد افتضاح جريمته
وفي الصباح يجتمع الضيوف بعد ليلة حافلة، ويتناولون الإفطار. فيقوم الأب بإلقاء كلمة اعتذار واعتراف بجريمته، ثم يخبره مايكل في أدب أن عليه الآن ترك المائدة كي يتناول الجميع طعامهم في هدوء.. فيستجيب الأب منكسرا.
وفي المشهد الأخير نرى أن كريستيان يفكر في الزواج من إحدى خادمات البيت والتي كان يحبها منذ صغره، والعودة معها لعمله في باريس بعد أن انتصر في معركته مع الأب – ومع نفسه – بأن فتح الجرح القديم ونظفه.. وسيدخل بعدها مرحلة الشفاء النفسي والنقاهة.

الفيلم به خيوط قصصية أخرى تجاوزتها هنا خشية الإطالة.. لكن أظن أن الفكرة الأساسية للحبكة واضحة الآن.
فيما بعد سأكتب عن فيلم أوروبي آخر لكنه يختلف تماما عن أسلوب Festen ، حيث يعتمد على المؤثرات والجرافيكس بصورة أساسية، لكنه يُثبت أن المؤثرات إن تم استخدامها بطريقة سليمة فقد تخدم الفيلم ولا تؤدي للـ"بهرجة" والابتذال، كما يظن أتباع مدرسة Dogme95 الفنية.
والفيلم المقصود هو نرويجي من إنتاج 2010 واسمه TrollHunter أي صائد العمالقة، ويجمع بين الفانتازيا والسخرية والأسلوب التوثيقي في مزيج مميز، لدرجة أن الأمريكان يفكرون في إعادة إنتاجه بممثلين أمريكيين ليتقبله الجمهور الأمريكي الذي يكره في الغالب قراءة شريط الترجمة الذي يكون مصاحبا للأفلام الأوروبية!

الاستبدال

0
من واقع الحال في مصر، وبمتابعة المتصدرين للدفاع عن الحق اليوم، أظن أن «سُنّة الاستبدال» قد وقعت على شيوخ الدعوة السلفية!
كما حدث عندما استبدل الله بالعرب خلافةً جديدة يتصدرها الأتراك، وانتقل الحُكم إلى العثمانيين عندما تقاعس العرب المسلمون عن نصرة دين الله.
لم لا نجد شيوخ مصر وعلماءها على كرسي ضيوف قناة الجزيرة يحاربون الظلم العسكري والطغيان الانقلابي؟!
تركوا نصرة المظلوم فتركتهم الجموع الثائرة ونبذتهم، إما بالنسيان الكلي أو الاحتقار.
وَإِنْ تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْماً غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ   (سورة محمد، والتي يقال لها سورة القتال)

إِلَّا تَنْفِرُوا يُعَذِّبْكُمْ عَذَاباً أَلِيماً وَيَسْتَبْدِلْ قَوْماً غَيْرَكُمْ  (سورة التوبة، والتي يقال لها سورة براءة)



أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

المساهمون

مدونه اف اح

Google+ Followers