من الفيسبوك

0
من الفيسبوك
علي كمال
facebook.com/aly.kamal.14224

=====
((يُلزمون الناس بالعمل بالقوانين الوضعية فور صدورها ونشرها في الجريدة الرسمية للدولة ، أما شريعة الله فلا يتكلمون عنها إلا وبجوارها كلمة"التدرج" !!
إلزام الناس بالشريعة أولى أم إلزامهم بالقوانين الوضعية ؟
لكن ليس العَجَب ممن يفعلون هذا ولكن العَجَب من أناس يدّعون أن منهجهم إسلاميًا وليس لديهم الجُرأة التي عند أعداء الله.))

=====
((هل أغنى عن دكتور عبدالرحمن البر فتاويه بجواز تهنئة النصارى بعيد ميلاد الإله ؟
هل أغنى عن الشيخ محمد عبدالمقصود معارضته لوقفة أمن الدولة التي نادى بها حسام أبو البخاري ؟
هل أغنى عن محمد مرسي ثناءه على السيسي ومحمد إبراهيم ؟
هل أغنى عن المرشد محمد بديع جلوسه مع الفنانين ليطمئنهم أن الإخوان يُقدّرون الفن والفنانين ؟
هل أغنى عن عصام العريان مهاجمته لحازم أبو إسماعيل لحساب العسكر ؟
هل أغنى عن صبحي صالح مدحه للنصارى ومهاجمته لكامليا شحاته ليظهر بصورة الرجل المتسامح والمتدين المودرن ؟

سُنَّة الاستبدال؛ السُّنَّة الربَّانية التي تعمل في الأمم والدول والجماعات؛ حتى الأفراد بلا محاباة ولا جورٍ، فمن ركب طريق التمكين وأخذ بأسباب البقاء والقوَّة، ظلَّ باقيًا صامدًا ظاهرًا بإذن الله –عز وجل- وحده، ومن تنازل عن دينه أو والى أعداء الله = فلا بد من معاقبته واستبداله .
لا مُحاباة في دين الله ، ولا رفق ولا شفقة مع المجرمين والكفار وأولياؤهم = وإلا فلا تلومنّ إلا نفسك حين تُعاقب وتُستبدل!))

=====
الفرق بين الديمقراطية والشورى:-

اعلم – رحمك الله - أن الشورى تفارق الديمقراطية في أربعة محاور أساسية على الأقل:
-أن الحاكم في الشورى هو الله ، كما قال تعالى: (إن الحكم إلا لله) [ يوسف: 67 ]، والديمقراطية بخلاف ذلك ، فالحكم فيها لغير الله-"للشعب".
-أن الشورى في الإسلام إنما هي في المسائل الاجتهادية التي لا نص فيها ولا إجماع ، والديمقراطية بخلاف ذلك.
-أن الشورى في الإسلام محصورة في أهل الحل والعقد، والخبرة والاختصاص ، وليست الديمقراطية كذلك [ الإيضاح والتبيين لأحمد الخالدي: ص 37 ].
-الشورى – على القول الراجح - واجبة غير ملزمة، بينما الديمقراطية فإن الآراء التي تؤخذ عن طريقها – مهما كان نوعها، وقربها، أو بعدها عن الحق – فإنها ملزمة وواجبة ونافذة!
[ حكم الإسلام في الديمقراطية والتعددية الحزبية لأبي بصير].

=====

التوررنت في لينكس

0
التوررنت من  أفضل الطرق لنقل الملفات الكبيرة ومشاركتها، وتزداد أهميته في مجتمع الأنظمة الحرة والمفتوحة كاللينُكس، لأنه يعتمد على فكرة التشارك في سعة التحميل، وعلى توزيع أجزاء الملف بين عدة أشخاص في أنحاء العالم المختلفة، دون وجود سيرفر واحد يتكالب الجميع على التحميل منه في نفس الوقت.
في التحميل العادي المباشر (دون التوررنت) تقل السرعة كلما زاد عدد من يقومون بتحميل الملف، لكن باستخدام التوررنت يحدث العكس، وتزداد السرعة كلما زاد عدد المتشاركين!
الفكرة عبقرية طبعا وغيّرت شكل الإنترنت قبل سنوات، وإن كانت ساعدت على سهولة "سرقة" ونشر الأفلام والألعاب والبرامج والكتب ذات حقوق النسخ.

في الويندوز، قبل سنوات، كنت أستخدم uTorrent لصغر حجمه وسرعته في جلب أجزاء الملف المطلوب تحميله، لكن للأسف تم بيعه لشركة أخرى منافسة ملأته بالإعلانات، وعبثت بالكود البرمجي.
وعندما انتقلت إلى لينكس استخدمت البرنامج Transmission الذي يأتي مع توزيعة لوبونتو.. وأعجبتني بساطته وثباته وسرعته.
لكن أثناء النظر في خانة الـ peers لأحد ملفات التوررنت (أي الأشخاص الآخرين الذين يتصل بهم البرنامج لجلب أجزاء الملف) لاحظت وجود برنامج جديد لم أسمع باسمه من قبل، فلا هو من برامج التوررنت الشهيرة على ويندوز ولا على لينكس.. فقررت بحث المسألة.
الاسم كان libtorrent وهو - كما يعرف مستخدمو لينكس - يلتزم بطريقة تسمية "المكتبات البرمجية" المعتادة على لينكس.. إذن فهو مصمم أصلا ليعمل على لينكس بصورة طبيعية، وليس مستوردا من الويندوز.
بعد البحث عرفت أن هذه المكتبة البرمجية هي الأساس الذي ينبني عليه برنامج توررنت اسمه qBitTorrent (وواضح من الاسم أنه يعمل على واجهة الـ QT الأنيقة) فقمت بتجربته بعد أن حمّلته من مستودع برامج أوبونتو.

نتيجة التجربة:
كيو-بت-توررنت أسرع من ترانسميشن!
والسبب هو أنه ينجح في البحث عن (والاتصال بـ) عدد أكبر من المستخدمين، فتزيد نسبة المشاركين في تحميل الملف وبالتالي تزيد السرعة النهائية.

نسبية بديلة

0
السوري رامي فيتالي أصدر ورقة علمية عن نظرية بديلة للنسبية مختلفة عن نظرية آينشتاين الخاصة.
البحث بالإنجليزية لكن الدكتور شرحه ولخصه بالعربية لغير المتخصصين على الرابط التالي
http://www.ramivitale.com/?p=520
http://archive.org/details/ANewAlternativeForRelativity
=====

بعيدا عن موضوع البحث..
تاريخيا، ظهرت نظرية النسبية سنة 1905 لتحاول إنقاذ المجتمع العلمي وقتها من إحراج كبير بعد اكتشاف أن تجارب إثبات حركة الأرض فشلت ولم تختلف سرعة شعاع الضوء المستخدم في التجربة إذا كان يسير مع أو ضد الاتجاه المفترض لحركة الأرض في الفضاء!
وظهر بالتجربة فشل قوانين الحركة لنيوتن في تفسير حركات الأجرام السماوية. فكان من الضروري استنتاج شيء من اثنين: إما أن حركة الأجرام السماوية محكومة بشيء "ما" خارجي لا يمكن للنظرة الإلحادية تفسيره، أو أنه يجب اختراع قوانين جديدة للضوء وللحركة وللجاذبية وتقديم نظريات عن "انحناء" الزمكان.
وقرر "العلماء" وقتها اختيار الاختيار الثاني!!

مكتبة المنزل

0
لا أحب مكتبات المنزل "المنظمة أكثر من اللازم" لأنها توحي بأن أصحابها جعلوها للزينة فقط ولا يلمسها إنسان!!
لكن مؤخرا قمت بعملية ترتيب وإعادة تنظيم للمكتبة بحيث تكون عملية الوصول للكتاب المطلوب تتم بشكل أسرع وأسهل.

الشباب الآن محصورون في دائرة ضيقة مغلقة هي دائرة الكتب "الجديدة"، في حين أن الكتب القيمة فعلا ذات المحتوى النافع تكون غالبا كتبا قديمة عليك البحث عنها بعيدا عن المكتبات الأنيقة ودور النشر الحديثة!
قبل سنوات قمت برحلة "صيد" لهذا النوع من الكتب قبل أن "تنقرض"، والحمد لله عثرت على مطبوعات مفيدة من الستينيات والسبعينيات لا يعاد طبعها وبالتالي "نفدت من الأسواق"

كاهنة إيزيس

0
إيزادورا، إحدى كاهنات إيزيس في أمريكا أصدرت كتابا لتوضيح طقوس وعقائد الديانة حاليا.وصورة الغلاف عبارة عن حجرة صنم إيزيس في منزلها.الوثنية المصرية القديمة بدأت تعود للساحة، خصوصا مع انتشار ديانة "الكيميت" (عبادة رع) بين بعض الزنوج الأمريكان.



isiopolis.com

صدّام مصر

0
اللهم احفظ المسلمين الليبيين من الاحتلال المصري-الأمريكي، واحفظ المسلمين الغزاويين من المكر المخابراتي المصري-الإسرائيلي.

العبقرية الغربية نجحت أخيرا في استغفال الجيش المصري وجعله "سونكي" في أجساد المسلمين شرقا وغربا.. ولو استمر الوضع لفترة أطول فسيكون مصير جيش السيسي كمصير جيش صدام.. لعبت به أمريكا واستنزفت قواه في احتلال الكويت ثم قصمته وقتلته وشردت عسكره هاربين واحتلت أرضه وسرقت موارده!!

المؤرخ [م. محمد إلهامي]: عن الديمقراطية في البلاد الإسلامية

0
مقال ممتازللمؤرخ محمد إلهامي يصل لنفس النتيجة التي أرددها دائما بخصوص فشل الديمقراطية وغباء الإخوان.
يلخص نتيجة دراسته في جملة نهائية فيقول:
[الثورات في عالمنا العربي والإسلامي لا تقوم بغير الإسلام، ومحاولة تجنيب الإسلام لتجنب السخط الدولي كمحاولة تغطية الشمس بثوب]

النسخ

0
بعض الاختراعات تؤثر في البشرية بحيث تغير العالم تماما عما كان، وأحد هذه الاختراعات هو المطبعة بلا شك، ويليها مباشرة تقنية نسخ الملفات على الكمبيوتر!
فأساليب نشر العلم وثبت وثبة هائلة بعض اختراع جوتنبرج للمطبعة وصار من اليسير عمل أكثر من نسخة من نفس المخطوطة بعد أن كان العلم يتم نقله يدويا في السابق
ثم بعد مئات السنين حبانا الله بالاختراع الثاني. وسيلة لعمل نسخ فورية من نفس المعلومة دون أن تتأثر النسخة الأصلية ودون أن تقل جودة الملف نتيجة لنسخه عدة مرات.
ومما ينساه بعض المستخدمين للكمبيوتر هو أن الـ Copy هو أهم وأكثر عملية يستخدمونها يوميا! فما تصفح الإنترنت إلا عملية نسخ للملف من السيرفر إلى شاشتك، وما الـ"Download" إلا عملية نسخ للملف من جهاز بعيد إلى جهازك، إلخ!
الآن يقوم الفرد بكتابة صفحة أو كتاب أو عمل فيديو أو تسجيل محاضرة ثم ينثرها على العالم عن طريق نشرها على الإنترنت، فينقلها منه الملايين دون أن ينقص شيء من الأصل..
وهو شيء لم يحدث من قبل في التاريخ، لكننا - لتعودنا عليه - لم نعد ننبهر به أو نفكر فيه إلا قليلا!

لينكس والخروج من الأسر

0
بعض المستخدمين يقومون بتجربة لينكس لعدة أيام ثم يصابون بالهلع ويقررون العودة للويندوز!

المشكلة هي عدم قدرة هذا الصنف على الخروج من أسر "التعود"!!
تعودوا على أشياء ويخافون من خوض غمار الجديد.
الآن، بعد سنوات من استخدام لينكس، لا يخطر ببالي استخدام الويندوز ولم أعد أطيق بطئه ولا ثغراته ولا "كراكاته" ولا جموده.

أتصفح ملفاتي بالـ pcmanfm ،
والإنترنت بالفايرفوكس،
والتحميل (فيديو أو ملفات عادية) بالـ uGet ,
وتحرير الفيديو بالـ OpenShot
وتحرير الصوت بالأوداسيتي،
وتحرير الصور بالجيمب،
وأكتب على ليبر-أوفيس،
وأسجل الفيديو على guvcview
واقرأ كتب المكتبة الشاملة على برنامج MoltaqaLib
والقصص المصورة على برنامج Comix
وأستعمل سكايب للمحادثة المرئية،
وأقارن بين التفاسير ببرنامج آيات الذي تنتجه جامعة الملك سعود،
وأحمل التوررنت بـ Transmission
واقرأ كتب الـ بي-دي-إف بـ evince
والكتب الإلكترونية بـ Calibre ،
وأشاهد الفيديوهات على SMplayer ..
وأسمع البودكاست الصوتي على Audacious
وعندي ألعاب ضخمة كـ 0AD و TheDarkMod و..و..
وأحمل البرامج جاهزة من سينابتك
إلخ..
وعندما تواجهني مشكلة أبحث في جوجل عن حلها وأقرؤه ثم أتعامل معها.
كل هذا دون أن أسرق سوفتوير أو أتعدى على جهد مبرمج.
في حين أن غيري يدفع مئات الدولارات (أو يسرقها) ليفعل نفس الأشيا

وسطح مكتبي لا أحتاج فيه كتابة أي أوامر! (اللهم إلا برنامج واحد خاص يقوم بتحميل حلقات راديو بي-بي-سي بريطانيا، ولن تحتاجه في الغالب)

فكل البرامج الأساسية لها واجهة رسومية،


فلا رجعة بإذن الله للأنظمة المسروقة والفيروسات وتكرار تنصيب الويندوز عدة مرات في السنة لانهياره، وتراكم بقايا في الريجيستري بحيث يصاب النظام بالبطء بعد عدة أشهر، إلخ !!

الدنيا والانتخابات

0
الأساليب السياسية الانتخابية السائدة الآن تقوم على الوعود الانتخابية بتحسين ظروف المعيشة.. فإن نجح المرشح في تنفيذها قبله الناس وإن فشل ثاروا عليه.

وفي هذا النوع من الناس يقول الرسول:
ثلاثةٌ لا ينظرُ اللهُ إليهم يومَ القيامةِ ولا يزكيهم ولهم عذابٌ أليمٌ
[منهم]
"رجلٌ بايعَ إمامًا لا يبايعُه إلا لدنيا ، فإن أعطاه منها رضيَ وإن لم يعطِه منها سخِطَ"
المصدر: صحيح البخاري

وتسود الآن في المجتمعات العلمانية فكرة أننا نبايع فلان أو علان للدنيا لا للآخرة، وأن الدين أمر "بين العبد وربه" فقط، إلخ
وكلها علامات على انحطاط في فهمنا للإسلام الحقيقي وللسياسة الإسلامية ولنظام الحكم الإسلامي

فرانك ميلر

0
فرانك ميلر، مؤلف القصص المصورة والمخرج السينمائي الشهير، أصيب بالسرطان.
ميلر معروف بعدائه الصريح للإسلام، وهجومه المتكرر على المسلمين. وقام مؤخرا بنشر رواية مصورة اسمها "الإرهاب المقدس" وصفها بأنها بروباجاندا ضد الإسلاميين.
والعجيب أن قصصه وأفلامه مفعمة بمشاهد دموية وعنيفة لأقصى درجة، كما يظهر في أفلامه:  300 و Sin City !!

لا تستهن بالعم سام

0
جاء في تعليق على الفيسبوك بخصوص ما نراه من نجاح استراتيجي وتخطيط طويل الأمد تقوم به أمريكا في بلاد المسلمين:
" أمريكا مش ربنا علشان تضمن السيطرة علي مجريات ومخرجات الأمور"

فعلا أمريكا ليس الإله، لكن هذا لا يتعارض إطلاقا مع حقيقة قدراتها التخطيطية وسعيها لتنفيذ خططها وإنجاحها!
وعلينا ألا ندفن رؤوسنا في الرمال، وألا نقلل من قدرات العدو ولا إمكانياته ولا نجاحاته.
أمريكا مثل أي مبرمج شاطر أو جنرال واضع لاستراتيجية معركة أو روائي يتحكم في شخصيات قصته أو ضابط مخابرات داهية يسيّر الأمور بالتدريج نحو مصلحته في النهاية..
كلهم عندهم قدرة على السيطرة على مخرجات البرنامج أو نتيجة المعركة أو نهاية القصة أو نجاح خطة الخداع المخابراتية.

التخطيط بعيد المدى له مدارس فعلية في أمريكا وعلم تجريبي عملي يتم تنفيذه على الأرض..
والسيسي مثال ناجح لهذا النوع من التعليم الأمريكي.. ساعدوه في التلاعب بكل الأطراف ثم احتواء القيادات العسكرية والتخلص بشياكة من "العقبات" الأقدم منه رتبة، والترقي الصاروخي لأعلى منصب بالدولة، عن طريق خطوات مدروسة.

Syria..

0
Geo-politically speaking, the US&EU delayed bombing Assad's Syria for as long as they can to help in establishing ISIS!!

Thus creating a situation where a defeated Assad will NOT be succeeded by Sunni Muslim regime, nor Muslim Brotherhood, but by chaos and internal fighting..
Then the US will have more control on the outcome, by facilitating the funding of a particular group while making it difficult for other groups to gather funds.. effectively deciding the final winner and the next oppressor  of the Syrian People!!
(Probably Shi’ite or secular.. or a mixture of the two!)

توسعة الحرم المكي ليست تدميرا..

0
حملات مشبوهة مستمرة منذ فترة ضد قرارات توسيع الحرم المكي، ومقالات تريد الحفاظ على "الآثار" الإسلامية على حساب راحة الحجاج وسلامتهم وقت التزاحم في الطواف.
الإسلام ليس دين "آثار".. والكعبة نفسها تم هدمها عدة مرات وإعادة بنائها وترميمها، وارجعوا للتاريخ.
الآن فهمت سبب تأخير الرسول لمشروع إعادة بناء الكعبة وإدخال حجر إسماعيل فيها كما كان يجب أن تكون. رأى الناس حديثي عهد بإسلام وخشى أن يقول ضعاف الإيمان "بعد أن فتح مكة قام بهدم الكعبة وبناها بطريقة جديدة!"
وهذه النوعية موجودة إلى الآن للأسف!!


[مثال على مقالات الحملة:]
http://www.noonpost.net/content/3881
http://www.noonpost.net/content/4008

(وكاتب المقال الأمريكي يجهل التاريخ الذي يحاول التظاهر بحمايته!!
الصحابة واجههم نفس الموقف واختارت الدولة وقتها هدم بيت الرسول لتوسعة المسجد النبوي.
وقبل عدة قرون كان أهل الجزيرة يمارسون ممارسات شركية صريحة أمام "الآثار" الإسلامية القديمة، فكان الحل هو إزالتها وإعادة نشر عقيدة التوحيد.. وإلا شابهنا الشيعة الآن وخرافاتهم.
عمر بن الخطاب قام بقطع الشجرة التي بايع الصجابة الرسول تحتها، والسبب أن بعض المسلمين السذج راحوا يتبركون بها ويتمسحون بها ويعظمونها كما كاد بنو إسرائيل يفعلون بعد أن نجاهم الله من فرعون
"قالوا يا موسى اجعل لنا إلها كما لهم آلهة")

الرأسمالية.. الدعوة الأمريكية الحقيقية

0
ديانة أمريكا الحقيقية التي تنشرها - بجيوشها وأفلامها - ليست الديمقراطية، بل الرأسمالية!
أي دولة ترفض تطبيق سياسات السوق المفتوح وترفض جعل القوانين في صالح الأغنياء والشركات الكبرى الاحتكارية، فهي دولة معرضة للغزو الأمريكي أو معارك التدمير الاقتصادي في أي وقت!

في حوارات الأمريكان على الإنترنت وجدتهم قد يشككون في كل شيء، النصرانية والفلك والسياسات، لكن يتفقون فيما بينهم على أن النظام الرأسمالي خط أحمر لا يجب المساس به!!

صور لنظام التشغيل الحر لوبونتو

0
ألبوم صور لتقديم نظام التشغيل لوبونتو للمستخدم العادي بصورة سهلة.

[صور لنظام التشغيل "لوبونتو"، الإصدار 14.04 وبعض برامجه، لمن يحب الخروج من أسر نظام الويندوز لبطئه وتعرضه المستمر للفيروسات]

















مدير الملفات PcManFM

0
حل عِلة بمدير الملفات PcManFM
وصف المشكلة: في الإصدار 1.2 من البرنامج، إذا تم اختيار "حفظ خصائص هذا المجلد" من القائمة "عرض" يؤدي هذا لجعل وضع "إظهار المجلدات والملفات المخفية" هو الوضع التلقائي بشكل دائم، ولا تفلح محاولات تغيير الخاصية مرة أخرى حيث أنه يتم توليدها ذاتيا مع كل مرة يقوم المستخدم بفتح مدير الملفات.

حل المشكلة: في الإصدار 1.2.2 تم حل المشكلة، لكن مستخدمي لوبونتو 14.4 عليهم تحديث النظام كله إلى 14.10 كي يتوافق الإصدار الجديد من مدير الملفات مع نظامهم.
حل المشكلة لمستخدمي 14.4 غير الراغبين في تحديث النظام حاليا:
حذف ملفات الـ Config من مجلدين.. الأول هو .libfm والآخر .pcmanfm ثم إغلاق النظام دون فتح مدير الملفات.
سيبدأ النظام بنسخة "فريش" دون الإعدادات الخاطئة. وعلى المستخدم في المستقبل تجنب اختيار "حفظ خصائص هذا المجلد".

[حذف الملفات دون فتح مدير الملفات يكون إما عن طريق الطرفية أو بتنصيب مدير ملفات آخر مؤقتا، كـ Thunar ثم استخدامه في الحذف دون الاضطرار لفتح مدير الملفات الأصلي pcmanfm]
Bug Number 898
http://sourceforge.net/p/pcmanfm/bugs/898

لينكس وويندوز

0
دار حوار على الفيسبوك حول النظامين الشهيرين، لينكس وويندوز، أيهما أفضل.. أحببت نقله جزء منه هنا لأنه يلخص الكثير من وجهات النظر في المسألة.

عضو 1: أنا من المغادرين لنظام الويندوز،، و اتمنى لو كنت غادرته من زمان.
عضو 2: أهلا وسهلا بك بعالم المصادر المفتوحة.
عضو 3: ممكن تقول سبب مقنع يخليني اترك استخدام الويندوز؟
عضو 4: سبب مقنع للتخلي عن ويندوز هو إجبارية استخدام مضاد فيروسات و بذل الجهد و الوقت في البحث عن السيريالات و الكراكات لهذه المضادات. كذلك بقية البرامج تبذل من أجلها الجهد في البحث عن سيريلاتها و مع العلم أن هناك احتمالا كبيرا لوجود بديل حر على لينكس في حين كان بالإمكان توفير هذا الجهد في نشاط آخر أكثر إنتاجية و نفعية من هذا الجهد الضائع فقط لا ننكر أن هناك برامج لا يوجد لها بديل بنفس المواصفات لكن يمكننا استخدام الواين Wine (محاكي الويندوز)

عضو 5: لا تقلق سوف تعود إليه :)
عضو 6: أكبر سبب يجعل المسلم يميل للينُكس ويبتعد عن الويندوز هو عدم الرغبة في سرقة البرامج.أغلب المستخدمين العرب لا يدفعون ثمن نسخة الويندوز، فيسرقون النظام ثم يسرقون البرامج التي يحتاجها النظام كالأوفيس وغيره!!

عضو 5: تقصد عدم الرغبة في شراء البرامج :D
عضو 6: الشاب العادي في مصر أو السودان أو فلسطين لا يمكنه دفع مئات الدولارات في نظام التشغيل ثم آلاف الدولارات للفوتوشوب والأوفيس!!لكن يمكنه بسهولة تحميل أوبونتو وليبرأوفيس وجيمب مجانا والتكسب عن طريق العمل عليهم.
عضو 5: لكنه اشترى حاسب بالف دولار او خمس مائة او ثلاث مائة دولار لا اعلم لما نحن دائما نعطي البرمجيات اقل من قيمتها او لا نعتبرها اصلا اعتقد انه يجب ان يوفر له حاسب مفتوح المصدر و مجاني ايضا ليتكسب منه دون ان يدفع فلسا واحدا

عضو 6: ما دام البديل المفتوح المصدر والمجاني متوفرا فاستخدام برامج مغلقة المصدر وغير مجانية يعتبر بلا مبرر!سرقة البرامج مشكلة حقيقية في الوطن العربي وحلها المنطقي هو استخدام آلاف البدائل مفتوحة المصدر.ألمانيا والصين وإنجلترا بدأت فعليا في جعل لينكس هو النظام الأساسي في الحكومة، وهناك مدن كاملة في ألمانيا تستخدم ليبرأوفيس على اللينكس وتركت الويندوز من زمان!!
العالم يتطور ويتجه للأفضل والأوفر والأكثر أمانا..

عضو 5: بالمناسبة مند سنتين عادت مدينة المانية الى ويندوز و مند شهر عادت ميونخ الى ويندوز
عضو 6: ميونخ لا تزال تستخدم لينكس! معلوماتك مغلوطة.
عضو 5: هي واجهت مشاكل في عدم التوافق + شكوى الموظفين من مشاكل ليبر اوفس + المصاريف الكبيرة لاضافة بعض الوظائف البرمجية في النهاية وجدو انفسهم ينفقون اكثر مما ينفقون ايام ويندوز
عضو 6: وحتى لو نجحت ميكروسوفت في استمالة حكومة مجلس ميونخ المحلي للعودة لنظامهم في المستقبل، فهذا يدل على شيئين:1-رشوة مقنّعة بتخفيض السعر، والسبب هو ما أحدثه تحول ميونخ إلى لينكس من أثر دعائي سيء لميكروسوفت2-فشل الموظفين كبار السن في التأقلم مع التغيير، وبالتالي المطالبة بالعودة للقديم.

عضو 6: أما من الناحية الجمالية والأناقة فلن يصل ويندوز أبدا لمستوى لينكس!! والسبب ببساطة هو أن كمية التغييرات المتاحة في واجهة ويندوز محدودة بما تسمح به الشركة، أما لينكس فهناك مائة توزيعة، وعشرات الواجهات.سطح مكتبي مثلا بسيط للغاية ويلائم ذوقي، في حين أن البعض الآخر يفضل جنوم أو كي-دي-إي، أو سينامون، إلخ
وهذه "الحرية" تفوق كل ما يمكن أن توفره الـ Themes في الويندوز.فالحرية هي فلسفة لينُكس الأساسية.

أما عمليا، على أرض الواقع، فلما تطورت الهواتف وصارت أجهزة حاسوب مصغرة، أي نظام اتجهت إليه الشركات يا ترى؟!أندرويد المبني على نواة لينكس مفتوحة المصدر، أم النظام الآخر الشهير بشاشة الموت الزرقاء إياها؟

عضو 5: اندرويد يستخدم اقل من 20% من نواة الينكس + ان به الكثير من API's مغلقة المصدر لصالح جوجل

عضو 6: وبه كم بالمائة من "نواة ويندوز"؟!
عندما احتاج العالم لنظام تشغيل يعمل "فعلا" اتجهوا للينكس لا لويندوز.الـ GPS في السيارة، والروبوتات التي يبرمجها اليابانيون، والجوالات و..و.. اختارت لينكس ببراجماتية بحتة، وهذا أكبر دليل على أنه الأفضل والأكثر ثباتا والأكثر Flexibility لتعديله حسب الظروف.


عضو 5: عند بدايتي مع لينكس كنت اقول نفس كلامك لكن الحقيقة غير هذا بالتوفيق على العموم و تحية من صديقك الويندوزي

عضو 6: أنا مستخدم لينكس قديم ولست جديدا عليه.
وأذكر أنه عندما انهار ويندوز آخر مرة قبل سنوات أنقذني Lubuntu 10.04 وأعاد الملفات التي كادت تضيع، ثم أنقذني مرة أخرى عندما نجح في تشغيل جهاز قديم كان يستحيل على ويندوز أن يتعامل معه!
وهذه ميزة أخرى للينكس على ويندوز.. فشركة ميكروسوفت بصفتها شركة احتكارية وجزء من "عصابة كبيرة" - إن جاز الوصف - مستمرة في رفع الحد الأدنى لمتطلبات التشغيل كي تجبر المستخدم على شراء هاردوير جديد (وكلها عبارة عن عقود احتكارية بين الشركات الكبرى)بل وتقوم مع كل إصدار بتقليل البرامج التي تأتي افتراضيا مع الويندوز كي لا يكتفي بها المستخدم فيضطر لشراء برامج أخرى!!وبالتدريج ستضطر ميكروسوفت لتقليد لينكس، فتجعل البرامج في مستودع واحد كبير (لكن غير مجاني بالطبع) ، لكنها لن تفلح أبدا في الاستغناء عن مكافح الفيروسات، ببساطة لأن "ثقوب" نظامها كثيرة جدا (لعيوب أساسية في الويندوز نفسه وفلسفة عمله)

‫‏الإسلاميون الديمقراطيون‬

0
يضعون ورقة في صندوق ويظنون أن هذا جهاد !!

يظنون أن الحق بالكثرة العددية، ويجهلون أن "أكثر الناس لا يؤمنون" وأن "أكثر الناس لا يعلمون"


جملة "ولكن أكثر الناس لا يعلمون" تكررت 11 مرة في القرآن
لكن أتباع العقيدة الديمقراطية يؤمنون بالعكس!! يقولون أن النسبة المئوية التصويتية الأكبر هي الصواب الذي يجب إتباعه.. وأن الانتخابات والاستفتاءات هي الحل لمشاكل الدنيا.

الديمقراطية اضطر الغرب لاختراعها لأنهم بلا شريعة تنظم أمور حياتهم (بعد رفضهم لشرائع الكنيسة) ، ومع ذلك تجد المسلمون المودرن مصممين على تقليدهم!!

[لتتبعن سننَ من قبلكم شبرًا بشبرٍ ، وذراعًا بذراعٍ ، حتى لو سلكوا جحرَ ضبٍّ لسلكتموه . قلْنا : يا رسولَ اللهِ ، اليهودُ والنصارى ؟ قال : فمن؟!]
صحيح البخاري

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

المساهمون

مدونه اف اح

Google+ Followers