إستفادة الأطفال من التدريب بضع مرات في الاسبوع

0

في حين أن التدريب بقوة كان مشكك بصحته لصالح الطفل فإن الأبحاث الجديدة تؤكد أن الأطفال والمراهقين يمكن أن تعزز قوة عضلاتهم مع التدريبات العادية مرتين أو ثلاث مرات أسبوعيا و لكن تحت اشراف أخصائي.


في السنوات الماضية ، كانت هناك مخاوف من أن الأطفال في سن المدرسة والمراهقين قد يقومون بمجازفات قد تؤدي الى اصابتهم من خلال تدريبات القوة ، والتي يمكن تنفيذها باستخدام الأوزان الحرة ، تمارين الآلات .

ومع ذلك ، فقد أظهرت الدراسات في السنوات الأخيرة أن خطر إصابة الاطفال في التدريب بقوة هو عدد ليس مرتفعا بل منخفضا وهو أفضل من باقي أنواع ااتمارين. ويقول الخبراء الآن أن الفوائد المحتملة لمثل هذا التدريب -- مثل زيادة كثافة العظام ، وانخفاض خطر الاصابة الجسم بالدهون ، وتعزيز الأداء والحد من الإصابة بالخطر في مجال الرياضة .
وبحثت الدراسة الجديدة التي نشرت في مجلة طب الاطفال ، على أن العمر وغيره من العوامل التي قد تؤثر على فعالية قوة تدريب الأطفال.

جامعة كولونيا الألمانية أعلنت عن 42 دراسة منشورة سابقا، والتي شارك فيها ما مجموعه 1728 من الأطفال والمراهقين الذين قاموا بأداء تدريبات القوة تحت إشراف مجموعة مراقبة.

في معظم الدراسات ، إستخدم الاطفال الأوزان الحرة أو آلات التدريب ، من مرة واحدة إلى خمس مرات في الأسبوع ، لمدة متوسطها 40 دقيقة في كل دورة. وتراوحت مدة التدريب من شهر واحد إلى ما يزيد قليلا على العام.

وعموما ، وجد فريق بيهرينغر ، أن التدريب كان فعالا في تعزيز قوة الاطفال، مع بعض المكاسب يكون أفضل للأطفال الأكبر عمرا من الأطفال الأصغر سنا (فعليا حوالي 10 سنوات أو أكثر) وليس من المستغرب أن بضع جلسات أسبوعية أفضل من واحدة، في حين أن مدة التدريب أطول كانت أكثر فعالية من التدريب لمدة قصيرة .

متوسط كسب القوة تغير على نطاق واسع بين الدراسات، ولكن لدى غالبية الاطفال تحسن قوتهم بنسبة 20 في المئة الى 40 في المئة من مستوياتهم عندما بدؤوا>

أرشيف المدونة الإلكترونية

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

المساهمون

مدونه اف اح

Google+ Followers